إذا ما أخذنا بالتعريف المختصر للإستراتيجية بأنها نظرية العمل الأساسية التي يراد منها تحقيق الأهداف، فإننا نتصور أن استراتيجية المركز ينبغي أن تنطلق من رؤية واقعية مفادها

أن ليبيا في مأزق تاريخي، وتواجه تحديات صعبة، ومشكلات ضخمة ومعقدة، لكنها ليست فريدة من نوعها. ومن الضروري دراسة الأزمات الأمنية والعسكرية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية التي يعاني منها الوطن، لوضع مقترحات بحلول لها بكل موضوعية وتوازن وباسلوب حرفي وبناء على معلومات محققة”.

وإذا اتفقنا على هذه الرؤية، فإن المركز مطالب بألا ينطلق في جهوده من الصفر (كمن يعيد اكتشاف العجلة) بل علي المركز دراسة تجارب دولية كثيرة في العديد من المجتمعات التي مرت بظروف سياسية مشابهة للاستفادة منها واستخلاص نتائجها لوضع خطط فعالة لتحقيق السلم الاجتماعي، وإحداث التحول الديمقراطي المطلوب وإعادة بناء الدولة المدنية الليبية وتحقيق نهضتها.

القضايا الاستراتيجية الأساسية للمركز

ـ الخروج من الأزمة الليبية الراهنة (أمنيا، وسياسيا، واجتماعيا، واقتصاديا) وإعادة السلم الإجتماعي .ومعالجة تداعيات الحرب الأهلية السلبية

ـ الدفع بالتحول الديمقراطي و بناء الدولة المدنية الديمقراطية، وترسيخ مبادئ الحوكمة الرشيدة والتنمية البشرية والسياسية

مقالات

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *